مدخل النظم لتقنية التعليم

مدخل النظم لتقنية التعليم

المقدمة

قد أصبح منهج النظم من الأدوات الضرورية المستخدمة في التحليل العلمي وحل المشكلات، وطالما وجدت أغراض مختلفة كان لزاما إيجاد نظم مختلفة. وبما أن التعليم أحد هذه الأغراض، إذن لابد من إيجاد نظم لتحيق أهدافه وحل مشكلاته

مفهوم النظام:

هو عبارة عن مجموعة من العناصر أو الأجزاء التي ترتبط فيما بينها وبين بعض، وفيما بينها وبين البيئة الخارجية، وتعمل على تحقيق هدف محدد.

عناصر النظام:

  1. المدخلات Inputs

تمثل مدخلات أي نظام في موارده المختلفة والتي تتحدد في ضوء الأهداف التي يسعى هذا النظام الى تحقيقها وتتضمن هذه الموارد جميع المتغيرات التي تؤثر على النظام، مثل (الخامات ــ الآلات ــ راس المال ــ الموارد البشرية ...)

ويمكن تقسيم المدخلات الى الأنواع التالية:

  • مدخلات أساسية:

وهي المدخلات التي تدخل في عمليات التشغيل للنظام وتتحول الى شيء جديد هو (مخرجات) ومن امثلتها كافة الموارد المتاحة واللازمة لاستمرار النظام وقيامة بتأدية وظائفه ويطلق على هذا النوع من المدخلات (المدخلات الدائمة أو المنتظمة).

  • مدخلات إحلاليه:

وهي الموارد والعناصر التي يتم استبدالها لتطوير النظام مثل استبدال الآلات أو الافراد.

  • مدخلات بيئية:

وتتمثل في كافة المؤثرات البيئية التي تدخل في عمليات النظام ولا تتحول داخله ومن أمثلتها الضغط الجوي، ودرجة الحرارة وتأثيرها على الاجسام الحية.

  1. التشغيل Processing

هي العمليات أو التفاعل بين عناصر النظام من ناحية وبينها وبين المدخلات من ناحية أخرى وذلك بهدف تحول المدخلات الى مخرجات ومثال ذلك عوامل الإنتاج في الوحدة الاقتصادية تعمل في شكل نشاط ينتج عنه عملية تحويل المواد الأولية الى منتجات نهائية.

  1. المخرجات Outputs

تتمثل مخرجات أي نظام في عوائد أو منتجات هذا النظام، أي انها الناتج النهائي لهذا النظام

ويمكن التمييز بين نوعين من المخرجات:

  • مخرجات ارتدادية:

وهي المخرجات التي ترتد الى النظام نفسه مرة أخرى وبالتالي تعتبر كمدخلات، وبذلك يكون النظام قد استخدم جزء من مخرجاته كمدخلات جديدة.

  • مخرجات نهائية:

وهي المخرجات التي ينتجها النظام وتؤثر على البيئة.

التغذية المرتدة

في هذه المرحلة يتم مقارنة المخرجات مع الأهداف التي وضعها النظام فاذا كانت النتيجة تستلزم ضرورة إجراءات تصحيحية فيتم ارجاع ذلك في التغذية المرتدة للمعلومات سواء لعناصر المدخلات أو لعناصر العمليات التشغيلية لكي يتم تحقيق هذه التعديلات، أي ان وظيفة التغذية المرتدة تسمح للنظام ان يوفر الضبط الذاتي.


تمرين تطبيقي

مصنع مواد غذائية:  

ماهي المدخلات؟

ماهي العمليات (المعالجة)؟

ماهي المخرجات؟

ماهي التغذية الراجعة؟

أنواع النظام:

أولاً / من حيث طبيعة نشأة النظام:

النظم الطبيعية: مثل المجموعة الشمسية وجسم الانسان

النظم المصنوعة:مثل أنظمة الرادار والأسلحة والصواريخ والتلفزيون والنظم السياسية والنظم الاقتصادية.

ثانياً / من حيث العلاقات المتبادلة بين النظام وعناصر البيئة الخارجية:

النظم المفتوحة:مثل المدرسة والجامعة والمصنع

النظم المغلقة:وهي النظم التي لا تتأثر ببيئتها ولا تتفاعل معها

فالساعة هي مثال على نظام مغلق فعجلاتها  تعمل حسب طريقة محددة مسبقا  بغض النظر عن بيئتها .وأيضا مثل مجلس إدارة بعض الشركات العائلية – وكذلك الصناديق المالية لبعض العوائل

ثالثاً / من حيث أَجَل النظام:

النظم الدائمة:النظام الشمسي أو أي نظام يتجاوز عمره الإنتاجي أو التشغيلي العمر البشري.

النظم المؤقتة:وهي النظم قصيرة الاجل حيث يتم تصميمها لكي تعمل فترة زمنية معينة قصيرة نسبيا، وهذه النظم تخضع للتعديل والمراجعة الدورية باستمرار.

تاريخ مدخل النظم

  1. يرجع استخدام مدخل النظم الى التطبيقات العسكرية والصناعية التي ظهرت خلال الحرب العالمية الثانية لتطوير صناعة الأسلحة وانتاج البضائع وتسويقها
  2. انتقل بعدها لمجال ادارة الأعمال وفي مجال الهندسة وميدان  الفضاء
  3. في الستينيات من القرن العشرين استخدم في مجال التعليم في الولايات المتحدة الامريكية من اجل تطوير التعليم
  4. في الدول العربية بدء محاولات التعريف بالفكر المنظومي واهمية استخدامه في تطوير التعليم بدأت في السبعينيات

تعريف مدخل النظم

عرفه حسين الطوبجي " بأنه محاولة منهجية منتظمة للتنسيق بين جميع العوامل التي تتصل بإحدى المشكلات وتوجيهها نحو اهداف محددة بغرض حل هذه المشكلة باستخدام ما توصلنا الية من المعرفة العملية "

أهمية مدخل النظم في العملية التعليمية

  • يساعد في تحديد مشكلات النظام التعليمي ووضع حلول إيجابية لها.
  • يساعد في الوصول إلى الموضوعية في التجريب وإصدار الأحكام.
  • ينظم العلاقات بين مكونات النظام التعليمي أي بين مدخلاته ومخرجاته
  • يعتمد التقويم كخطوة أساسية في سبيل التطوير والتعديل.
  • يهتم مدخل النظم بتحديد الأسس النظرية والجانب العملي المرتبط بها



المراجع

د/محمود السجاعي،تحليل وتصميم النظم المحاسبية،المكتبة العصرية،المنصورة،1430

د/نادر سعيد د/ سامح سعيد، مقدمة في تقنيات التعليم، دار الفكر، الأردن، 2008

مدونة الأستاذة : عطاف https://etaftech.wordpress.com/2010/11/08/%D9%85%D8%AF%D8%AE%D9%84-%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%B8%D9%85

Return to top